مصباححواءالعنابة بحديثي الولادةنصائح عند رعاية الطفل حديث الولادة

نصائح عند رعاية الطفل حديث الولادة

نصائح للأمهات عند رعاية الطفل حديث الولادة

عند رعاية الطفل حديث الولادة على مدار الساعة يمكن أن تتحول حياتك رأسا على عقب.

يمكنك استخدام هذه الاستراتيجيات العملية للتعامل مع الإجهاد الجديد في حياتك.

الوليد يمكن أن يجلب زوبعة من النشاط والإثارة لحياتك – والكثير من الإجهاد والتعب، أيضا. سواء كنت أول مرة تصبحين أم أو غير ذلك، ولذلك نقدم لكي بعض النصائح التي قد تساعدك للحد من التوتر الذي يصاحبك عند رعاية الطفل حديث الولادة.

نصائح للأمهات عند رعاية الطفل حديث الولادة

اعتني بنفسك

عليك القيام بمقاومة رغبتك في تناول الكافيين كأحد المشروبات الرئيسية لكي يساعدك على أن تصبحي يقظة.

بدلا من ذلك، عليك اتباع بعض العادات الصحية مثل تناول نظام غذائي صحي، وشرب الكثير من الماء والحصول على بعض الهواء النقي. النوم عندما ينام الطفل – ومحاولة العمل على جدول زمني ليلا مع شريك حياتك الذي يسمح لكما بالراحة عند رعاية الطفل حديث الولادة

إقرأ أيضا:  العناية بالحبل السري لحديثي الولادة

وسوف تساعدك هذه العادات الجيدة على الحفاظ على الطاقة التي تحتاجها لرعاية المولود الجديد.

وضع قواعد للزيارة

الأصدقاء والأحباء قد يخرجون للتهنئة بمولودك الجديد الخاص بك ولذلك ينصح بأن تخبريهم بالأيام المناسبة للزيارة بالإضافة إلى الوقت المحدد وكمية الوقت المتاحة لهم.

الإصرار على أن يغسل الزوار أيديهم قبل حمل الطفل، ونطلب من أي شخص من المرضى البقاء في المنزل.

السماح للزوار الموثوقين برعاية الطفل في حين يمكنك الحصول على قدر من الراحة عند الحاجة الشديجة إليها.

تنظيم الوقت

عليك معرفة أوقات القيلولة ونوبات البكاء الخاصة بطفلك لكي تحافظي على الأنشطة المجدولة لديك إلى الحد الأدنى.

عندما الحاجة إلى الخروج، تعطي لنفسك وقتا إضافيا لحزم اللوازم الخاصة بك وجعل هذا لا مفر منه ألا وهو قيامك بتغيير الحفاضات في اللحظة الأخيرة.

الشعور بالذنب

قد تشعرين بالذنب نتيحة عدم قدرتك على رعاية الطفل حديثي الولادة ولكن هناك احتمالات، قد يكون أنت وشريكك على حد سواء متعبان وقلقان أيضا.

ويمكنك التعويض عن ذلك من خلال البقاء على اتصال نع الطفل من خلال مداعبته أو الضحك المشترك والذي قد يساعد على تخفيف المزاج ويقلل من حدة التوتر لديك.

إقرأ أيضا:  الصفار عند حديثي الولادة (اليرقان)

التكيف مع الوضع

السنة الأولى من حياة الطفل الجديد يتطلب مستوى هائل من التكيف من جانب الآباء والأمهات، فالتعلم للرد والتكيف مع القضايا التي يجلبها الأطفال إلى حياتك يمكن أن يكون تعزيزا للحياة.

الاحتفاظ بسجل

ينصح باقتناء سجل لتدوين تغذية الطفل، والنوم، والبكاء والعادات التي يفعلها.

الاشتراك في خدمة توصيل الوجبات

اشترك في خدمة توصيل الوجبات للسنة الأولى أو حتى الشهر الأول إذا كان ذلك ممكنا من الناحية المالية.

الوجبات الجاهزة يجب أن تكون متوازنة غذائيا، صحياً، ولذيذة، ومتنوعة.

هذه الوجبات ستساعك على القضاء على حاجتك إلى البقالة، والتخطيط القائمة، والطبخ.

السابق
كيف تنمي ذكاء طفلك ؟
التالي
ماهو اللولب وطرق استخدامة وفوائده واضراراه

اترك تعليقاً