مصباححواءالحياة الزوجيةعادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

قد تكون من العادات اليومية البسيطة لك والتي لا تخطر ببالك على الاطلاق أنها من الممكن أن تكون سبب في طلاق الزوجين وهي قد تكون السبب الرئيسي في التوتر والخلاف في علاقتك الدائمة بزوجك الذي مع الوقت في استمراره قد تؤدي إلى الاستحالة في الاستمرار في تلك الحياة ويحدث الطلاق.

وقد أظهرت بعض الدراسات بأن هناك الكثير من بعض الأشياء الصغيرة التي يفعلها الأزواج وقد تشير إلى الوجود لعديد من المشكلات الخطيرة بالعلاقة الزوجية ومنها.

عادات تؤدي لطلاق الزوجين

عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق
عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

عدم تقبلكم لتأثير أحدكم على الآخر

يؤكد الخبراء المختصون بأن الرجال في العادة ما يواجهون صعوبات في تقبلهم لتأثير زوجاتهم عليهم، وهذا في واقع الأمر يرجع إلى مدى الاستعداد للزوج ليتفهم وجهة النظر لزوجته حتى وإن كان يتفق معها أو على العكس، فإن الزوجات في الغالب يكنّ هم أكثر مرونة وتعاطف مع وجهات النظر من الأزواج، وذلك يرجع لسبب الاختلافات بينهم البيولوجية والعصبية ما بين الجنسين.

وأنه عندما الرجال لا يتقبلوا وجهات النظر دائماً لزوجاتهم طوال الوقت، فيكون الزواج في هذه الحالة معرض للفشل بنسبة تصل لـ 81%، لكن هذا ليس معناه أن جميع النساء يكونوا بعيدات عن بؤرة اللوم، فهناك البعض من الزوجات اللاتي دائماً يركزن على نقاط الخلاف ما بينهن وما بين أزواجهن.

إقرأ أيضا:  معلومات عن حبوب سنافي

تحدث طرف عن الآخر بسوء في غيابه

تحدث الزوجة بطريقة سيئة عن زوجها في غيابه سواء مع الصديقات أو القريبات، فهذا الأمر يكون مزعج جدًا، ويكون منعكس على علاقتك به العاجل أو الآجل، فإن هذا التصرف هو دليل على أنك لا تحترميه وأن هناك مشكلة كبيرة قد حدثت في التواصل بينكما.

الوقوع في كارثة المقارنات

في الغالب ما يكون التأثير في المقارنة سلبي ويأتي بنتائج عكسية، فعليك ان تعلمي جيدًا أن علاقتك بزوجكِ علاقة مختلفة تماماً عن علاقات صديقاتكِ مع أزواجهن، ولا يجوز بأي حال المقارنة بها أو بأي صورة كانت.

أما إن أردت التغيير لسلوك معين في زوجكِ، فعليك بأن تستخدمي الأسلوب اللطيف لتلفتي نظره إليه، وبعدم المقارنة مع أي شخص آخر، حتى لا يتحول الأمر بينكما إلى عناد.

عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق
عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

التربص عند البداية لأي نقاش بينكما

عندما تقرين البدء في النقاش مع الزوج حول مشكلة ما وفجأة تستشعرين الغضب الشديد وأحياناً تصرخين في وجهه فإن هذا الأمر لا يبشر أبداً، لأن هذا التحفز يدفع بالزوج ان يبتعد عنك ويقطع الحديث بينكما، وقد يقضي على كل الفرص التي يمكن ان توصل لحل للمشكلة التي تتناقشا فيها.

التوقف عن الشجار بالوقت المناسب

بمجرد بداية الشجار قد يصعب على الزوجين أن يتوقفا عن المشاجرة، لكن قرار إنهاء هذا الشجار في وقت محدد قد يصبح سهل وتحل هذه المشكلة بعدها، ويستطيع الزوجين أن يجعلا نقاشهم بكل هدوء في أي وقت لاحق.

إقرأ أيضا:  أشياء يجب ألا تفعليها أبداً بعد خلافك مع زوجك

ويقول الخبراء إنه حين الوصول لتلك النقطة فإنه يتوقف جزء معين بداخل المخ، وهو مما يجعل الشخص ان يفقد لمهارات التواصل الطبيعية، وأحياناً قد لا يتمكن من الكلام باللغة المفهومة.

البُطؤ في حل المشكلات

انه في التكرار للنقاش في المشكلة ذاتها قد يجعل الزوجان التجنب من الخوض في أي نقاش من حولها، مما يؤثر عليكم بشكل كبير في وجود طريقة لحلها أو للتعامل معها، فإن في تجنب النقاش الحاد هذا لا يعني بالضرورة التجنب لحل المشكلة.

لا بد على الطرفين من سعيهما إلى حل للمشكلة ولكن دون محاولة الخوض في نقاشات ان تكون حادة ولا جدوى منها.

عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق
عادات يومية بين الزوجين تؤدي للطلاق

التظاهر بالهدوء دائماً

فإن كنتِ حزينة أو لديك شعور بالغضب من أي تصرف قد فعله زوجكِ، فلا تتظاهرين أبداً أمامه دائمًا بالهدوء لأنه غالبًا ما تنبئه لغة جسدك بما تشعرين به، فإنه هناك البعض من الإشارات التي يقوم بإصدارها جسدك فتفضح أمرك، مثل الارتفاع في طبقة الصوت أو الاتساع في حدقة عينك أو الشحوب في بشرتكِ، وقد تجتمع كل هذه الإشارات مع وجود ابتسامة هادئة وتكون مصطنعة، وتخفي من وراءها الكثير من الأمور والمشاعر المتخبطة.

 

السابق
فوائد الحناء للشعر
التالي
طريقة تحضير سلطة الخوخ

اترك تعليقاً