التخطي إلى المحتوى

تعد حماية الجلد والشعر من الكلور في مياه المسبح أمرًا واضحًا ، خاصة في فصل الصيف عند استخدام حمامات السباحة بشكل متكرر.

 يقلل الكلور من نمو الكائنات الحية الدقيقة مثل الفيروسات والبكتيريا ويحافظ على صحة مياه المسبح.

ولكن يمكن للكلور الموجود في حمام السباحة أن يجفف الجلد ويكون له آثار مدمرة على الشعر ومعظمنا بعد السباحة في حمام السباحة يكون به شعر جاف وهش وأحيانًا يقوم بتغير لون الشعر.

هل الكلور الموجود في حمام السباحة يضر بشعرك؟

  • تشير الدراسات العلمية إلى أن الكلور يسبب في الواقع تغيرات كيميائية في الشعر وايضا البشره فهي الطبقة الخارجية من الشعر التي تحمي البشرة والطبقة الداخلية من الشعر.
  •  تساعد الدهون الطبيعية للشعر على حماية الشعر وتألقها وتجعلها تبدو صحية.
  •  يؤدي الكلور الموجود في البركة إلى فقدان الشعر للدهون الطبيعية ، مما يجعل الشعر جافًا وهشًا وضعيفًا.
  •  تؤدي إزالة الدهون الطبيعية للشعر إلى تشقق الشعرة وإتلاف الطبقة الداخلية من الشعر مما يؤدي في النهاية إلى خروج الشعر (ونهايات الشعر تتفرع).

بالإضافة إلى ذلك يمكن للكلور تغيير اللون الطبيعي للشعر وتغييره إلى اللون الأخضر.

يعتقد البعض أن الشعر الأخضر يرجع إلى تأثير الكلور نفسه ولكنه في الواقع نتيجة تفاعل الكلور مع المعادن في مياه البركة (مثل النحاس) التي تسبب تلف الشعر.

الاضرار الناتجة على زيادة الكلور في المسابح للشعر والبشرة

يستخدم الكلور بعدة طرق مختلفة في حياتنا ليس فقط تطهير حمامات السباحة ولكن لتعقيم مياه الشرب وإنتاج الورق المتبقي والمنسوجات والدهانات والبلاستيك والأدوية المستخدمة.

تُعرف هذه المادة الكيميائية كعامل مؤكسد مما يعني أنها يمكنها أكسدة مواد أخرى.

هذا يعني أنه يمكن أن يسبب تكوين الجذور الحرة جزيئات الغازية التي يمكن أن تلحق الضرر بالخلايا والبروتينات والدهون والحمض النووي ، والإفراط في الأكسدة يمكن أن يؤدي إلى الالتهابات والمرض والشيخوخة.

معرفة هذه النصائح يمكن أن يؤثر الكلور أيضًا على بشرتك وشعرك.

لا يعمل الكلور على تدمير الرطوبة والزيوت الطبيعية للبشرة والشعر فحسب بل وأيضًا أن عملية الأكسدة القوية التي يطلق عليها التآكل يمكن أن تسبب أضرارًا دائمة وظهور التجاعيد.

كما يدمر الكلور فيتامين هـ والأحماض الدهنية الأساسية اللازمة لجعل البشرة تبدو رائعة.

التعرض المستمر الكلور في مياه المسبح يمكن أن يؤدي إلى التغييرات التالية:

  • إزالة لون الشعر المصبوغ.
  • جفاف وهشاشة الشعر.
  • تجعيد الشعر وانتفاخ الشعر.
  • تساقط الشعر وفقدان الحجم.
  • جفاف وحكة فروة الرأس.
  • بشرة جافة.
  • الأظافر الضعيفة والهشة.
  • جفاف وتقشر الشعر.
  • الحكة والاحمرار والتهاب الجلد.
  • تفاعلات حساسية الجلد (خاصة على البشرة الحساسة).
  • حدوث حب الشباب.
  • تسريع عملية شيخوخة الجلد وإنشاء خطوط والتجاعيد.
إقرأ أيضا:  كيف يتم تربية السلاحف في المنزل

من الواضح أن لا أحد منا يريد تجربة هذا بعد السباحة في حمام السباحة.

كيف نحمي بشرتنا وشعرنا من الكلور؟

أنت بالتأكيد لا ترغب في الحصول على بشرة جافة وشعر بسبب السباحة في حمام السباحة. للقيام بذلك خذ بعين الاعتبار ما يلي:

1. السباحة في المسابح الخارجية

في المسابح الخارجية تدخل الغازات الناتجة عن المواد الكيميائية الموجودة في الهواء إلى الماء مما يجعل هذه الغازات أقل عرضة للتأثير على شعرك وبشرتك.

هذا النوع من البركة هو الأفضل العيون والجيوب الأنفية والرئتين.

إذا كنت ترغب في استخدام حمامات السباحة الداخلية فتأكد من البحث عن حمامات جيدة التهوية.

2. اغتسل قبل دخول حمام السباحة

الجلد الرطب والشعر أقل عرضة لامتصاص المياه المكلورة من حمام السباحة.

تأكد من ترطيب بشرتك وشعرك جيدًا قبل دخول حمام السباحة لزيادة مقاومتك للكلور.

3. استخدم الزيت أو مكيف الشعر

ينصح خبراء الشعر باستخدام الزيوت الطبيعية أو المطريات القوية مثل زيت جوز الهند قبل الذهاب إلى حمام السباحة.

هذه المواد تخلق طبقة واقية بين شعرك والكلور والمواد الكيميائية الأخرى في حمام السباحة وكذلك تقوي بصيلات الشعر.

ومع ذلك إذا كنت تستخدم الزيت فتأكد من استخدام قبعة في حمامات السباحة الداخلية بالإضافة إلى أن التليين في حمامات السباحة والزيوت يمنع أشعة الشمس من إتلاف شعرك.

4. تأكد من ارتداء قبعة السباحة

ارتداء القبعة هو أفضل طريقة لحماية شعرك خاصةً إذا كانت هناك مادة كيميائية في البركة تأكد من ارتداء قبعة ومنقي النفط بعد الاستحمام. بالطبع .

يمكنك أيضًا ارتداء قبعة دون غسل شعرك إذا كنت واثقًا من جودة حماية القبعة ولكن لأقصى مقاومة الكلور يجب عليك أولاً غسل شعرك.

5. تطبيق غسول الجلد

مثل تكثيف الشعر سوف يخلق المستحضر تأثيرًا وقائيًا على بشرتك بالإضافة إلى ذلك تتطلب حمامات السباحة الخارجية استخدام زيت واقي من الشمس.

6- استحم بعد السباحة

استخدم شامبوًا خفيفًا ولا كبريتات بعد السباحة في حمام السباحة لغسل شعرك وشعرك للتخلص من المواد الكيميائية.

بلل وشطف شعرك جيدًا لأن الغسيل السريع يمكن أن يترك الكلور في البصيلات اترك الماء لشطف شعرك خالية من المواد الكيميائية لمدة 5 دقائق أو أكثر.

7. اغسل شعرك بخل التفاح

يمكنك أيضًا استخدام خل التفاح مثل المطهر فهو يزيل جميع المواد الكيميائية الموجودة على شعرك.

ليس فقط خل التفاح يساعد في التخلص من الكلور لكنه يزيل أيضًا المواد الضارة الأخرى في حمام السباحة مثل النحاس والملح والشوائب.

8. استخدام مرطب مرطب

يمكن تطبيق المطريات والمرطبات بعد غسل شعرك والاستحمام والخروج من حمام السباحة حماية وصحة شعرك.

9. لا تستخدم مجففات

استخدام أمشاط خشبية لتنظيف شعرك بعد الغسيل بغض النظر عن مجفف الشعر والكي فإنه يسبب أضرار أقل للشعر دع الشعر يجف بشكل طبيعي.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!