مصباحمجتمعمعلومات عامةصفات المحاور الجيد

صفات المحاور الجيد

صفات المحاور الجيد

صفات المحاور الجيد الذي يمتلك ملكة الحوار والتعامل مع الآخرين لا تأت من فراغ بل تحتاج إلى ثبات داخلي قبل الدخول في أي حوارات ونقاشات كما أن هناك بعض الأوقات تحتاج إلى الانسحاب فورًا حال التأكد مسبقًا بأن الحوار لا نفع منه.

يُعتبر الحوار سمة التحضر والديمقراطية وكل المعاني السامية، وفي الحقيقة فإننا نحتاج إلى الحوار يوميًا مع كل من حولنا لذلك فالأمر ضروري في الإقناع أو المناقشة أو التفاوض إلخ.

مصباح” تستعرض لكم صفات المحاور الجيد مثل: عدم التمسك بالرأي – التخلص من الغضب – الابتعاد عن الجدال غير المثمر – الاستماع بتركيز وإنصات.

 

صفات المحاور الجيد

بداية الحوار

  • الانطلاقة تتمثل في بداية الحوار مع أحدهم سواء مع عائلتك أو زوجتك أو صديقك أو زميل عمل إلخ.
  • دائمًا ابحث عنالنقاط المشتركة بينك وبين الطرف الآخر ولا بد أن تكون هذه النقاط مناطق تلاقي للحديث.
  • بداية الحوار مهمة للغاية في كسب ود وانتباه واحترام من أمامك وخاصة مع الحديث في أكثر من موضوع.
  • مصباح” ينصحك بالحديث بصوت هادئ وبكل جدية وعدم السخرية لأن انطلاقة الحوار تؤثر على مجرياته بالكامل.
إقرأ أيضا:  أفضل الدراجات الهوائية عالميًا

 

لا تغضب!

  • من صفات المحاور الجيد عدم الغضب بسرعة من أقل كلمة لأن الغضب يؤثر سلبيًا على مجريات الحوار بالكامل.
  • الغضب يؤثر على الحالة النفسية والمزاجية والحوارية، وبالتالي سيكون الحديث في النهاية بلا طائل.
  • الشخص العصبي المندفع العنيف العاضب لا يجد مدخلًا جيدًا للحوار على الإطلاق ولا يصل لما يُرد لأن العند لا يُقابله إلا العند.
  • ننصحك بمحاول السيطرة على نفسك وامتصاص غضب الطرف الآخر حتى يستمر الحديث بشكل أفضل وتصلوا إلى نقاط مشتركة.

 

 لا تتمسك برأيك!

  • من صفات المحاور الجيد ألا يتمسك برأيه فمثلما يطلب من الشخص الآخر ألا يتمسك برأيه عليه أن يفعل نفس الأمر مع نفسه.
  • لا بأس ببعض التنازلات المعقولة إذا تطلب الأمر ذلك.
  • لا تدخل أي نقاش وتعتقد أنك الصواب بل امنح لنفسك مساحة معينة من الخطأ ولكن لا تدع ذلك يُظهرك مهتزًا ومترددًا في الحديث.
  • ثقتك في نفسك لا تعني التمسك برأيك بل تفنيد الأدلة والبراهين المنطقية بهدوء دون عصبية.

 

اعترف بخطأك

  • لا بد أن تكون مُنصفًا مع نفسك وتعترف بخطأك فهي من صفات المحاور الجيد .
  • إذا تعلمت هذه الفضيلة ستشعر بالفارق في وقت قصير وفي كل حوار تدخله.
  • لا تُصر على رأيك بدافع أن الطرف الآخر لا يعلم شئ وأنك أكثر علمًا منه بل اعتذر إذا تطلب الأمر ذلك.
إقرأ أيضا:  التبخر والتكاثف

 

صفات أخرى للمحاور الجيد

الاستماع بتركيز

  • كن مُنصتًا للطرف الآخر أثناء الحديث فهي من أهم صفات المحاور الجيد .
  • يجب أن تستمتع ولا تُقاطع حتى تكسب احترام الآخرين.
  • لا تعترض على كلام الطرف الآخر قبل أن يُكمل حديثه.
  • ابتعد عن أجواء إلقاء الخطب فلا نفع منها بل تحدث معه على المستوى المطلوب.

 

تجنب سوء الظن

  • من صفات المحاور الجيد أن يتجنب سوء الظن بالطرف الآخر لأن هذا الأمر لن يُفيدك على الإطلاق.
  • سوء الظن من البداية يؤثر بالسلب على مجريات الحوار ويؤثر بالسلب.

 

 ابتعد عن الجدال غير المثمر

  • من علامات هذه النوعية من الجدالات: رفع الصوت والخروج عن النص.
  • إذ وجدت الطرف الآخر متشبسًا بآراءه ولا يُريد النقاش فيها عليك الخروج من هذا الجدال.
  • من صفات المحاور الجيد ألا يُدخل نفسه في أحاديث غوغائية لا نفع منها، وهذا لا يعني الضعف أو عدم قدرتك على الرد إطلاقًا.

 

البديهيات

  • إذا وجدت الطرف الآخر في الحوار يرفض البديهيات لا بد أن تتوقف عن استكمال الحديث.
  • من البديهيات التي نتحدث عنها: الحياة – الدين – القوانين – الأعراف إلخ.

 

السابق
كيف تمتلك قلب الأنثى بسهولة
التالي
صفات الشخصية الجذابة

اترك تعليقاً