التخطي إلى المحتوى

دواء نيوروفين يعد من الأدوية التي تستخدم كمضاد للالتهاب، كما أنه قادر على تسكين آلام الأطفال التي تسببها ارتفاع درجة حرارة جسمهم، فمن ضمن مواد تركيبه مادة الايبروفين، وهي من ضمان مضادات الالتهاب، ولهذا فأن دواء نيوروفين يعد من الأدوية الفعالة والقادرة على التخلص من الألم بشكل سريع، وللتعرف بشكل أعمق على هضا الدواء تابعوا سطورنا التالية على موقعنا المصباح.

دواعي استعمال دواء نيوروفين للأطفال

  • يستخدم دواء نيوروفين في خفض درجة حرارة الأطفال، في حالة إصابتهم بأي من العدوى البكترية أو العدوى الفيروسية.
  • بالإضافة إلى أنه يعد ضمن الأدوية المسكنة للآلام بجميع أنواعها، حتى آلام المفاصل، والتي تعتبر من أصعب الآلام التي يمكن أن يتعرض لها الطفل.
  • كما أنه أثبت فاعليته في استخدامه كمضاد للالتهابات، مثل التهابات اللوز أو التهابات الحلق أيضاٌ.
  • هذا بالإضافة إلى أنه يستطيع أن يسكن ألآم الرأس في أسرع وقت ممكن.

موانع استعمال دواء نيوروفين للأطفال

 دواء نيوروفين
دواء نيوروفين

 

  • يمنع استعمال دواء نيوروفين للأطفال في حالة إصابتهم بالحساسية من أحد المواد المكونة للدواء، أو من المادة الحافظة به.
  • كما أن الدواء يمنع استخدامه في حالة إصابة المريض بأي خلل في وظائف الكبد.
  • كما أنه يعد من الأدوية الممنوع استعمالها في حالة إصابة المريض بفشل في وظائف الكلي.
  • ويعد دواء نيوروفين للأطفال من الأدوية الممنوع تناولها في حالة تعرض المريض لبعض الآلام المعوية.
  • هذا بالإضافة إلى أنه من الأدوية الممنوع تناولها في حالة إصابة المريض بالطفح الجلدي الناتج عن الحساسية.

طريقة استعمال دواء نيوروفين للأطفال

  • أن دواء نيوروفين مثله كمثل العديد من الأدوية الأخرى، فيوجد له بعض الأعراض الجانبية، والتي من الضروري أن تأخذ عين الاعتبار في حالة تناول الدواء.
  • ولهذا فمن الضروري الاهتمام بنصائح الطبيب التي يقدمها للمريض قبل القيام باستخدام دواء نيوروفين.
  • فالعديد من الأطباء يحظرون من استخدام الدواء لفترة طويلة بدون الرجوع للطبيب المعالج.
  • كما أن الأطباء ينصحون أيضاٌ بالاهتمام بالجرعة المحددة للمريض من قبل الطبيب المعالج، ولا يقلل منها أو يزيد عليها إلا تحت إشراف طبي.
  • كما يجب أن يلتزم المريض بالجرعة التي يحددها له الطبيب، وعادة ما تكون الجرعة للأطفال ملعقة صغير من مرة إلى مرتين في اليوم، أو عند اللزوم.
إقرأ أيضا:  معلومات عن حبوب هايكوم

الأعراض الجانبية لدواء نيوروفين للأطفال

  • دواء نيوروفين مثله كمثل العديد من الأدوية الأخرى، فهو يوجد به بعض الأعراض الجانبية التي يمكن أن تؤثر على العديد من وظائف الجسم، في حالة تناول الدواء لفترة طويلة دون أشراف طبي، أو في حالة الالتزام بالجرعة التي حددها الطبيب.
  • وفي أي حالة من الحالات الماضية، يمكن أن يتسبب الدواء في إصابة المريض بقصور في وظائف الكلي.
  • كما أنه يمكن أيضاٌ أن يصيب المريض بقصور في وظائف الكبد، وفي بعض الأوقات يمكن أن تتسبب في إصابة المريض بالحموضة الشديدة في المعدة.
  • هذا إلى جانب أنه يمكن أن يصيب جدار المعدة بالتهابات شديدة يمكن أن تصل إلى حد القرحة في بعض الحالات.
  • بالإضافة إلى أن الدواء يمكن أن يصيب المريض ببعض علامات الطفح الجلدي أو الحكة بالجلد، وهذا في حالة إصابة المريض بالحساسية من أحد مكونات الدواء، أو الحساسية من المادة الحافظة للدواء.
  • قد يتسبب الدواء في إصابة المريض بمغص في البطن لأوقات طويلة.
  • هناك حالة وحيدة يمكن للمريض أن يقوم بتوقف عن تناول الدواء دون الحاجة للرجوع للطبيب، وهي إن كان المريض يستخدم الدواء كمسكن للآلام أو كخافض للحرارة، فمع زوال الأعراض يمكن أن يقوم المريض بالتوقف عن تناول الدواء دون الخوف من أي عرض.
  • من الضروري أن يقوم المريض بالتوجة السريع للطبيب المعالج أو لأقرب طبيب في حالة ظهور عليه أي عرض من الأعراض السابقة، وهذا من أجل تفادي تعرضه لأي مشكلة من أي نوع.

جرعة دواء نوروفين للأطفال

  • جرعة الدواء للبالغين تكون عبارة عن 400 مجم، ويتم تناولها كل أربع إلى ست ساعات يومياٌ.
  • أما جرعة الأطفال فتكون عبارة عن ملعقة صغيرة مرتين باليوم.
  • يجب الالتزام بالجرعة المحددة من الطبيب لتفادي التعرض للأعراض الجانبية للدواء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!