التخطي إلى المحتوى

اروع الاماكن في اسطنبول يُمكنكم زيارتها في أي وقت على مدار السنة باعتبار تركيا أحد أفضل البلاد التي تمتاز باجواء رائعة ومعالم تاريخية وثقافية مميزة.

اسطنبول من المدن الأثرية التي تحمل عبق التاريخ وضجيج المارة والمباني الشاهقة المزخرفة والملابس التي تُميز شعبها.

يوجد باسطنبول مساجد وكنائس وكاتدرائيات ضخمة وتضم بين ثنياتها قصص وحكايات من آلاف السنين.

 

اروع الاماكن في اسطنبول

مضيق البوسفور

  • يُمكن المرور فيه عن طريق ركوب عبارة بأقل سعر ممكن للاستمتاع بساعة ونصف من المشاهد المميزة.
  • ننصحك بأخذ النزهة في وقت الغروب للاستمتاع بأشعة الشمس الرائعة.

 

ميدان تقسيم

  • من الميادين المميزة في اسطنبول التي يوجد بها المطاعم والمقاهي والفنادق والمحلات المختلفة.
  • الجولة في الميدان تكون من خلال ركوب الترام والتجول في المساء ومشاهدة الاستعراضيين والحانات.

 

كنيسة سيسترن

  • كانت في الماضي مبنية من أجل جلب مياه الشرب في اسطنبول.
  • عبارة عن بئر يقع تحت الأرض وتم بنائها في عام 532.
  • لك أن تتخيل روعة بنائها المعماري حيث تم تشييدها باستخدام أكثر من 330 عمود.
إقرأ أيضا:  اجمل اماكن سياحية في القاهرة

 

قصر طوب قابي (توبكابي)

  • يحمل تاريخ سلاطين تركيا والعائلة المالكة في تركيا وقتها.
  • ستجد داخل القصر العديد من الغرف المبنية على الطراز العثماني الرائع والمزخرفة يدويًا.

 

البازار الكبير

  • من اروع الاماكن في اسطنبول البازار الكبير ويضم عدد كبير من الأسواق.
  • ستجد هناك كل ما تُريد من: مجوهرات – فوانيس – سجاجيد – ملابس – تحف.
  • الأساليب المتبعة لجذب السياح هناك عن طريق أكواب شاي تفاح دافئ مع عينات من الحلوى التركية.

 

المسجد الأزرق

  • من اروع الاماكن في اسطنبول المسجد الأزرق باعتباره أحد أروع المباني في المعمار.
  • يتكون من 6 مآذن مزينة يدويًا بأكثر من 20 ألف بلاطة زرقاء.
  • بالنسبة للسيدات يتم إعطائهن أوشحة لتغطية الرأس حال عدم ارتداء ملابس محتشمة.

 

جسر غلطة

  • من الاماكن المميزة لقضاء وقت رائع ورومانسي مع زوجتك وتناول وجبة العشاء هناك.
  • ستجد كل أنواع المأكولات البحرية والبائعين.
  • لا تُعطل نفسك بالتمتع بالمنظر المميز لبحر البوسفور اللامع.

 

مسجد آيا صوفيا

  • من اروع الاماكن في اسطنبول التي تحمل تاريخًا ضخمًا من العراقة.
  • في الماضي كان كاتدرائية للأرثوذكس وتم تحويله إلى مسجد ثم مبنى علماني بحلول عام 1931.
  • يُعتبر ثاني أكبر كاتدرائية في العالم ويوجد بداخله فن الفسيفساء المعقدة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!