مصباححواءالعناية بالطفلأسباب الشلل الدماغي عند الأطفال

أسباب الشلل الدماغي عند الأطفال

أسباب الشلل الدماغي عند الأطفال

وفقا لمؤسسة الشلل الدماغي المتحدة، الشلل الدماغي هو عبارة عن اضطراب خلقي يؤثر على حوالي 500.000 من الأطفال والبالغين في الولايات المتحدة بالإضافة إلى حوالي 17 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.

أسباب الشلل الدماغي يمكن أن تختلف إلى حد كبير اعتمادا على نوعه. في بعض الحالات، سبب الشلل الدماغي غير معروف.

ومن أجل مساعدة طفلك على إدارة هذه الإعاقة بأكبر قدر ممكن من النجاح، فمن المهم أن نفهم الأسباب التي أدت إلى هذه المشكلة.

أسباب الشلل الدماغي عند الأطفال

أسباب الشلل الدماغي الخلقي

إذا كان الرضيع لديه الشلل الدماغي قبل أو أثناء الولادة، فإنه يعتبر مشكلة الخلقية, ويتسم هذا النوع بالحدوث قبل الولادة.

وتشمل الأسباب الأكثر شيوعا للشلل الدماغي الخلقي على ما يلي:

التهابات أثناء الحمل:

العدوى مثل الفيروس المضخم للخلايا ، جدري الماء، والحصبة الألمانية قد تزيد من فرص الرضع في الإصابة لأن هذه الأمراض تزيد السيتوكينات، والبروتينات الصغيرة التي تعمل كمستقبلات في الجسم. عندما يتم الافراج عن السيتوكينات بكميات كبيرة، فإنه يمكن أن يؤدي إلى تلف دماغ الرضع، والتي بدورها يمكن أن يؤدي إلى الشلل الدماغي. الأمهات المصابات بالحمى العالية و / أو عدوى المسالك البولية يتعرضن أيضا لخطر إصابة طفلهن بالشلل الدماغي.

إقرأ أيضا:  فوائد الشوفان الصحية للأطفال

التوائم أو الولادات المتعددة:

إن ولادة أكثر من طفل واحد يزيد من فرص الإصابة لأنهم في معظم الحالات، يعانوا من انخفاض الوزن عند الولادة.

انخفاض وزن المواليد:

الرضع تحت خمسة كجم هي في خطر متزايد من الإصابة بالشلل الدماغي، بالإضافة إلى أن الرضع الذين أقل من ثلاثة كجم هم المجموعة الأكثر عرضة للخطر.

وبما أن معظم الرضع الذين يولدون قبل الأوان عادة وزنهم أقل من خمسة كجم، فالأطفال الخدج هم أيضاً في خطر.

علاجات العقم:

لأن العديد من الرضع الذين ولدوا بعد علاجات العقم تميل إلى أن تولد قبل أوانها مع انخفاض وزن الولادة، وزيادة خطر الإصابة بالشلل الدماغي.

اليرقان:

هناك سوء فهم شائع أن اليرقان هو مشكلة طبية طفيفة ولن تشكل أي مشاكل طبية طويلة الأجل.

ومع ذلك، إذا ترك اليرقان دون علاج، يمكن أن يسبب مجموعة من المشاكل الخطيرة، بما في ذلك خطر متزايد من الإصابة بالشلل الدماغي.

مشاكل الولادة:

تمزق الرحم، ومشاكل المشيمة، ومشاكل الحبل السري يمكن أن تؤدي كذلك إلى زيادة خطر الإصابة بالشلل الدماغي.

إقرأ أيضا:  زجاجات الرضاعة

التهاب المشيمية:

كشفت دراسة أجرتها جامعة سان دييغو في ولاية كاليفورنيا بأن التهاب المشيمية الحويدي الموجود في الرحم أثناء الحمل يزيد من خطر إصابة الطفل بمشكلة الشلل الرباعي بنسبة تصل أربع مرات.

الدم غير المتوافق:

عدم توافق أنواع الدم بين الأم والرضيع يمكن أن يؤدي إلى أمراض عامل ريسينس، مما يزيد من خطر الإصابة بالشلل الدماغي.

أسباب الشلل الدماغي الأخرى

هناك بعض الأنواع الأخرى من أسباب الشلل الدماغي والتي نذكرها كالتالي:

الشلل الدماغي المكتسب مثل التالي:

  • انخفاض وزن الولادة
  • تلف الدماغ سواء قبل أو أثناء أو بعد الولادة
  • الإهمال الطبي
السابق
معنى اسم لمى
التالي
بدائل بلسم الشعر الطبيعية

اترك تعليقاً